المجلات والدوريات

mo10.jpgmo11.jpgmo3.jpgmo4.jpgmo6.jpgmo7.jpgta.jpg

سلاسل

U2.jpgU3.jpgU4.jpgc1.jpgc2.jpgc3.jpgc5.jpgc6.jpgt1.jpgta.jpgu1.jpgu5.jpg

البحث في الموقع

مكتبة الفيديو

160.107

معارض الدار الدائمة

  • المعرض الدائم في بابل / كلية الفنون الجميلة في بابل
  • المعرض الدائم في واسط / جامعة واسط
  • المعرض الدائم في كربلاء / البيت الثقافي في كربلاء
  • المعرض الدائم في البصرة / البيت الثقافي في البصرة
  • المعرض الدائم في تكريت / جامعة تكريت
  • المعرض الدائم في الفلوجة / البيت الثقافي في الفلوجة
  • المعرض الدار الدائم في الديوانية
  • المعرض الدار الدائم في ذي قار
 

chart1


دار الشؤون الثقافية العامة...  وسبل حماية التراث العربي الإسلامي

دار الشؤون الثقافية العامة... وسبل حماية التراث العربي الإسلامي

إسراء يونس التراث يعد من الأشياء المهمة في حياة الانسان، وهو مجموعة من التراكمات التاريخية التي ترتبط بماضي الانسان ارتباطاً وثيقاً كما تربط ما بين الواقع الذي يعيشه وبمستقبلة وحاضره وهو يعد حجر الأساس الذي يعتمد عليه ثقافة الامة في ماضيها وحاضرها. وفي ظل التحديات الحضارية التي تواجها الامة...

معرض بغداد الدولي للكتاب...  حدث جمالي وثقافي لبغداد

معرض بغداد الدولي للكتاب... حدث جمالي وثقافي لبغداد

تحرير: إسراء يونس في كرنفال ثقافي يليق بعاصمتنا بغداد تم اختتام فعاليات معرض بغداد الدولي للكتاب بدورته الثالثة الذي جمع في أروقته عناوين شتى وأفكارا متحررة دون مقص رقيب فضلاً عن انه الأطول عمراً بين كل احتفالات بغداد الثقافية.

دورة تدريبية حول حفظ الوثائق

دورة تدريبية حول حفظ الوثائق

ابتهاج ناجي نظمت دار الشؤون الثقافية العامة دورة تدريبية تحت عنوان (حفظ الوثائق) على قاعة مصطفى جمال الدين في مقر الدار. تطرقت الدورة الى مفهوم الوثيقة وكيفية حفظها مما يحمي الحقوق العلمية والممتلكات المادية والمعنوية... واشتملت الدورة على نقاش ومداخلات من قبل مشاركين فيها مما اغناها بالافكار والمقترحات التي...

أتفاقيات تعاون ... في معرض بغداد الدولي للكتاب

أتفاقيات تعاون ... في معرض بغداد الدولي للكتاب

شيماء عبد الرحمن تفقدَ السيد ( حميد فرج حمادي) مدير عام دار الشؤون الثقافية العامة جناح الدار معرض بغداد الدولي للكتاب وأطلعَ على الحضور المميز لرواد المعرض والزائرين لجناح الدار والذي يعرض جميع الاصدارات من شتى صنوف الثقافة والمعرفة ومن المنجز الابداعي العراقي. كما زارَ السيد المدير العام عدد...

جناح دار الشؤون الثقافية العامة في معرض بغداد الدولي للكتاب  في مرايا الأدباء والأكاديميين والقراء

جناح دار الشؤون الثقافية العامة في معرض بغداد الدولي للكتاب في مرايا الأدباء والأكاديميين والقراء

 شيماء عبد الرحمن دور متميز ومتألق لدار الشؤون الثقافية العامة لما عرضته عن منجز ثقافي وإبداعي خلال إصداراتها المتنوعة بشتى صنوف المعرفة والثقافة والإبداع،  حيث عرضت الدار أكثر من (750) عنوان من جميع السلاسل  المتنوعة إضافة إلى الإصدارات والدوريات من المجلات (الأقلام، المورد، الثقافة الأجنبية، التراث الشعبي، آفاق أدبية،...

  • دار الشؤون الثقافية العامة...  وسبل حماية التراث العربي الإسلامي

    دار الشؤون الثقافية العامة... وسبل حماية التراث العربي الإسلامي

    منشور في الاخبار

  • معرض بغداد الدولي للكتاب...  حدث جمالي وثقافي لبغداد

    معرض بغداد الدولي للكتاب... حدث جمالي وثقافي لبغداد

    منشور في الاخبار

  • دورة تدريبية حول حفظ الوثائق

    دورة تدريبية حول حفظ الوثائق

    منشور في الاخبار

  • أتفاقيات تعاون ... في معرض بغداد الدولي للكتاب

    أتفاقيات تعاون ... في معرض بغداد الدولي للكتاب

    منشور في الاخبار

  • جناح دار الشؤون الثقافية العامة في معرض بغداد الدولي للكتاب  في مرايا الأدباء والأكاديميين والقراء

    جناح دار الشؤون الثقافية العامة في معرض بغداد الدولي للكتاب في مرايا الأدباء والأكاديميين والقراء

    منشور في الاخبار

الكتابة والعمل الكتابي1

رنا محمد نزار

عن سلسلة الموسوعة الثقافية التي تصدرها دار الشؤون الثقافية العامة صدر كتاب مترجم بعنوان (الكتابة والعمل الكتابي) ترجمه: عادل العامل جاء بـ 135 صفحة من القطع الصغير.

تحدث الكتاب عن أصول الكتابة ونسب اخترعها إلى محاسبون وليس شعراء في الألفية الرابعة قبل الميلاد كعلامة تنبيه لنظام العد الذي كانت المجتمعات الزراعية تحفظ به تسلسل السلع الزراعية ففي الأول كانت التعاملات او الإجراءات تسجل بواسطة خزن مجموعات من العلامات الطينية المشكلة تمثل الحنطة او الماشية او الأنسجة في اغلفة من الطين الطري بدلا من ذلك، لقد حل محل هذه الطبعات الطينية رموزاً محفورة او مخدوشة بقلم على الطين لتمهيد الطريق إمام الكتابة.

وحين اتسعت المستوطنات البشرية متحولة من قرى الى مدن أولي صارت هناك حاجة للكتابة لأسباب إدارية لكنها سرعان ما أصبحت اكثر مرونة وتعبيراً وقادرة على استيعاب دقائق الفكر الإنساني.

فباستطاعة كل جيل من الناس ان يبني على أفكار أسلافه مسهلاً بذلك أمر التقدم الواسع التنوع في مجالات شتى كالفلسفة والتجارة والعلوم والأدب.

ولقد فهم الكتاب الأوائل أن معرفة القراءة والكتابة هي القوة الأساسية. وهي قوية تمتد اليوم إلى معظم البشرية وقد فعلت لتقدم الإنساني أكثر مما فعله أي اختراع أخر.

ضم الكتاب مجموعة من المقالات لكتّاب مثل روجر دايفليد، بين كافتكا، جون اولدكاسل، باريكون سويهم، كريغ فيهرسان وآخرون.