البحث في الموقع

مكتبة الفيديو

160.107

معارض الدار الدائمة

  • المعرض الدائم في بابل / كلية الفنون الجميلة في بابل
  • المعرض الدائم في واسط / جامعة واسط
  • المعرض الدائم في كربلاء / البيت الثقافي في كربلاء
  • المعرض الدائم في البصرة / البيت الثقافي في البصرة
  • المعرض الدائم في تكريت / جامعة تكريت
  • المعرض الدائم في الفلوجة / البيت الثقافي في الفلوجة
  • المعرض الدار الدائم في الديوانية
  • المعرض الدار الدائم في ذي قار
 

chart1

سلسلة نقد

qa 1

جديد دار الشؤون الثقافية..
الشعر الجاهلي
في ضوء الانساق الثقافية
ـ اللامنتمي اختياراًًـ
اسراء يونس

ضمن سلسلة نقد صدر حديثا عن دار الشؤون الثقافية العامة الدراسة الموسومة "الشعر الجاهلي في ضوء الانساق الثقافية" ـ اللامنتمي اختياراـ للكاتبة نبأ باسم.
جاء في مقدمة الكتاب ان الغاية من هذه الدراسة هوتطبيق منهج النقد الثقافي بانساقه على وفق الرؤية التي لاتتقاطع مع الخطاب الادبي، في دراسة مفصلة لشعر اللامنتمي في العصر الجاهلي.
وقد اعتمدت الدراسة منهج استقرائي تحليلي يعتمد النصوص الشعرية في دواوين الشعراء الجاهليين بحثا عن الشاعر اللامنتمي الذي يفضل العزلة واللجوء الى عوالم الخلوة الجغرافية (مكاناً وزماناً) ليستطيع ان يخلد الى حاله يخلقها لنفسه.
توزعت الدراسة على ثلاثة فصول وخاتمة مسبوقة بمقدمة أوجزت فيها محاور الدراسة.
الفصل الأول/ توجه في بيان الابعاد التصويرية ومردودات القيمة الفنية في اثر فعلها المتخفي تحت سلطة الانسان المضمرة.
الفصل الثاني/ تولى مهمة الكشف عن الأثر الإبداعي الذي يتكشف مدى أفقه الثقافي في ثيمات (العبث والانفتاح، والوجودية) بوصفها مدركات حسية يكون للنقد الثقافي فيها نصيب وافر في كشف طرائق إنجازها واثارها النصية، وآليات تأويلها.
اما الفصل الثالث/ فقد عني بمهمة اختيار العينات الشعرية على وفق متبنيات وشرائط تكفل تحقق الانموذج الفعلي الصالح لاسقاط فرضيات البحث في متن النصوص التي انتجها (شعراء الصعاليك، وشعراء اغربة العرب، وشعراء الغربة والاغتراب).
ضم الكتاب 296 صفحة من القطع المتوسط ويحمل سعراًً /5000 دينار
تصميم الغلاف: ابتسام السيد
يوجد خدمة توصيل المجاني التي اطلقتها الدار مؤخراًعلى الأرقام التالية
07719368170
07708874469
07709236890

البناء الفني في الرواية العربية في العراق

اسراء يونس

ضمن سلسلة نقد صدر عن دار الشؤون الثقافية العامة كتاب بعنوان "البناء الفني في الرواية العربية في العراق" للكاتب د.شجاع مسلم العاني.

اهتمت هذه الدراسة بالجوانب الفنية والجمالية في الرواية العربية في العراق ومحاولتها الافادة من النقد الجديد ومناهجه الحديثة في دراسة هذه الجوانب منذ نشوئها على يد محمود احمد السيد عام 1928 حتى عام 1980. وقد درس الكاتب ثلاثة اعمال قصصية مطولة عدها ممثلة للحقبة الواقعة بين عامي 1928 ـ 1966  هي "جلال خالد" لمحمود احمد السيد و"مجنونان" لعبدالحق فاضل، و"اليد والأرض والماء" لذي النون أيوب و"النخلة والجيران" لغائب طعمة فرمان. وقد اعتبر الباحث كل القصص الطوية والقصيرة شكلا روائيا خاصا برواية القرن العشرين فتناولها تحت مصطلح الرواية، كما عمد الباحث الى دراسة اعمال قصصية غير منتمية الى القطر العراقي مثل روايات الكاتب (الفلسطيني ـ العراقي) جبرا إبراهيم جبرا، لما في هذه الروايات من غنى فني من شأنه ان يغني البحث ويثريه.

توزعت الدراسة على ثلاثة فصول متنوعة تسبقها مقدمة وتضم مباحث وتنتهي بالخاتمة.

 احتوى الكتاب على 488 صفحة من القطع المتوسط

صمم الغلاف: هادي أبو الماس.

اور الحكي الجزء الثاني

كولاج تأويل المنجز السردي في ذي قار

الجزء الثاني

ياسمين خضر حمود 

ضمن سلسلة (نقد ) صدر عن دار الشؤون الثقافية العامة الكتاب الموسوم (أور الحكي) الجزء الثاني للكاتب علي شبيب ورد.

وضمن إنفتاح دار الشؤون الثقافية على إيجاد صيغة للتعاون مع اتحادات الادباء والكتاب في المحافظات فقد تبنت الدار طبع هذا المنجز الادبي الذي يتضمن مشروع توثيق ونقد (الذاكرة الأدبية) في الناصرية وأخواتها السومريات.

ومن التراث الحضاري والمتجذر في ارض العراق نعثر على كنوز المعرفة من خلال الحزم والاجزاء الثلاثة التي تناولها الكاتب علي شبيب ورد في سرده المحكى بدلالة اثار تلك الحكايات والقصص المنوعة التي عرضها في الجزئين الأول والثاني.

جاء الكتاب في ثلاثة حزم في كل حزمة مجموعة كبيرة من القصص التي عرضها مجموعة منوعة من خيرة الشعراء وكتاب الرواية العراقية والمثقفين المعاصرين الذين لهم دورا مهم في قراءة وسرد القصص التي تميزت بطابعها السهل والمتشوق للقارىء.

احتوى الكتاب على 448 صفحة من القطع المتوسط

تصميم الغلاف: ابتسام السيد

من ادب السجون العراقي

اسراء يونس

ضمن سلسلة نقد التي تصدرها دار الشؤون الثقافية العامة في وزارة الثقافة والسياحة والاثار صدر كتاب نقدي جديد بعنوان "من أدب السجون العراقي " تأليف: الدكتور حسين سرمك حسن.
جاء في مقدمته "ان ماكتب في الادب العراقي عن تجربة السجن يعد من بين الدول العربية الأقل كماً بين الأقطار العربية البارزة في النشاط السياسي والثقافي. وجاء هذا الكتاب منطلقاً من ايمان الكاتب بالشروع بالكتابة والتحليل النقديين عن أدب السجون مهما كانت محدوديته، سوف يحرك ويحفز المبدعين العراقيين ويستثير امكاناتهم الباهرة للكتابة في هذا المجال الحيوي ـ إبداعا ونقداً ـ بما يوفر للأجيال الحاضرة والمقبلة رؤية دقيقة وشاملة للعذابات التي سببها التسلط والطغيان والوحشية وقمع الانسان لاخيه الانسان لبناء مجتمع جديد يقوم على الاخوة والمساواة بين المواطنين ويخرجه والى الابد من دوامة دائرة العلاقة الكارثية التي سيطرت على مجتمعنا لمئات السنين، علاقة الجلاد بالضحية التي عطلت نهوضه وخربت نفوس أبنائه وهدرت طاقاته البشرية ومسخت العلاقة بين مواطنيه وملأت حياتنا حزنا وقهرا ودما وفواجع.
ضم الكتاب سبعة فصول كتب فيها قامات ادبية مبدعة نماذج محكمة ضمن هذا السياق ومحملة بخصائص"عذابات السجناء السياسيين".
جاء الكتاب بـ 255 صفحة من القطع المتوسط 
تصمم الغلاف : جنان عدنان لطيف

67061023 563388944193515 7661868601162334208 n

عن دار الشؤون الثقافية العامة
الجزء الاول من أور الحكي 
كولاج تأويل المنجز السردي في ذي قار
اسراء يونس 
ضمن الإصدارات الجديدة لدار الشؤون الثقافية العامة صدر الكتاب الموسوم (أور الحكي) الجزء الأول للكاتب علي شبيب ورد.
جاء هذا الكتاب ضمن انفتاح الدار على إيجاد صيغة للتعاون مع اتحادات الادباء والكتاب في المحافظات وطبع هذا المنجز الأدبي الذي يتضمن مشروع توثيق ونقد (الذاكرة الأدبية) في الناصرية وأخواتها السومريات.
وفي مقدمة الكتاب كتب د. عبد الأمير الحمداني مقدمة بعنوان (ترنيمة نيسابا المقدسة)، جاء فيها "تتألف الترنيمة من 55 سطراً مكتوبة باللغة السومرية يعود تاريخها الى عصر سلالة أور الثالثة بحدود القرن الحادي عشر قبل الميلاد. وتعتبر نيسابا آلهة سومرية راعية للكتابة والحسابات كانت في الأصل آلهة حبوب، وكانت تحظى بمكانة مرموقة بين آلهة المجمع السومري".
تضمن الكتاب ثلاث حزم احتوت على الموروث الثقافي للكتاب المعاصرين المشتغلين ضمن عصر الاتصال والتلقي الحديث (عصر السرد) المتمثل بالقصة والرواية في ذي قار.
احتوى الكتاب 550 صفحة من القطع المتوسط.
صممت الغلاف ابتسام السيد.