المجلات والدوريات

mo10.jpgmo11.jpgmo3.jpgmo4.jpgmo6.jpgmo7.jpgta.jpg

سلاسل

U2.jpgU3.jpgU4.jpgc1.jpgc2.jpgc3.jpgc5.jpgc6.jpgt1.jpgta.jpgu1.jpgu5.jpg

البحث في الموقع

مكتبة الفيديو

160.107

معارض الدار الدائمة

  • المعرض الدائم في بابل / كلية الفنون الجميلة في بابل
  • المعرض الدائم في واسط / جامعة واسط
  • المعرض الدائم في كربلاء / البيت الثقافي في كربلاء
  • المعرض الدائم في البصرة / البيت الثقافي في البصرة
  • المعرض الدائم في تكريت / جامعة تكريت
  • المعرض الدائم في الفلوجة / البيت الثقافي في الفلوجة
  • المعرض الدار الدائم في الديوانية
  • المعرض الدار الدائم في ذي قار
 

chart1

الاقلام

صدر عن دار الشؤون الثقافية العامة العدد الاول لعام 2015، بحبة جديدة يحتضنها غلاف رائع برسوماته والوانه الممتزجة. ضم العدد مجموعة من الكنوز الثقافية المنفتحة بنافذتها على العالم. وعبرت الافتتاحية بقلم د. عبد الستار جبر عن المعاناة الاقتصادية للنتاج الثقافي ومصيره المجهول في ظل تتحكم فيه غياب سوف ثقافية وهو عنوان الافتتاحية.
تحت باب فلسفه ترجم الاستاذ باقر جاسم محمد مقال الاعلان العالمي للحقوق اللغويه. وفضاءات ترجم فيها الاستاذ عبد الامير حميد الاسطوره في الديانه اليهودية للكاتب هاورو شوارتز. وكتب الاستاذ كاظم حسوني مقالاً بعنوان ادباء منتحرون (الانتحار في نظر التحليل النفسي) اضاف الاستاذ ياسر جاسم قاسم موضوعه اشكاليه المثقف بين الاصلاح الديني والحداثه. وفي التأريخ عبر الدكتور علي عفيفي في مقاله عن اول انتفاضه ضد العثمانين في العراق.
وللبحرين حضور تأريخي بقلم الدكتور عبد الرسول العبيدي اما باب النقد كان مفتوحاً للدكتور فاطمه بدر والدكتور احمد حسين جار الله والاستاذ صالح الرزوق وفي نقد الشعر كتب كل من الدكتور رشيد هارون مقاله اسلوبية التكرار في مجموعة اليوم الثامن من ايام أدم والاستاذ محمد قاسم الياسري عن موضوعهُ المقاربات الجوهرية والاستجوابات الايديولوجيه في (خسوف الضمير) واضاف الاستاذ سعيد حميد كاظم "فرصة للثلج" في ضوء نظرية القراءه والتلقي.
وفي باب الفن كتب الدكتور شاكر الحاج فحلق عن تجربة زيجموند هوبنر في الاخراج المسرحي. والست ايمان عبد الحسين كتبت عن العلاقات التصميمية في التقويم الخاص بدار الشؤون الثقافية.
اما في الشعر دون كل من الشاعره د. بشرى البستاني والشاعر محمد النصار ابناتهم (صوتك الذي يطلع فيه شجري) و (صداقة).
وتحت باب القصه كتب القاص عبد الامير المجر قصته (اخلاق) واضاف الروائي ضياء الخالدي قصة وشاية.
وجاءت المجلة بواقع 192 صفحة من القطع الكبير.