المجلات والدوريات

mo10.jpgmo11.jpgmo3.jpgmo4.jpgmo6.jpgmo7.jpgta.jpg

سلاسل

U2.jpgU3.jpgU4.jpgc1.jpgc2.jpgc3.jpgc5.jpgc6.jpgt1.jpgta.jpgu1.jpgu5.jpg

البحث في الموقع

مكتبة الفيديو

160.107

معارض الدار الدائمة

  • المعرض الدائم في بابل / كلية الفنون الجميلة في بابل
  • المعرض الدائم في واسط / جامعة واسط
  • المعرض الدائم في كربلاء / البيت الثقافي في كربلاء
  • المعرض الدائم في البصرة / البيت الثقافي في البصرة
  • المعرض الدائم في تكريت / جامعة تكريت
  • المعرض الدائم في الفلوجة / البيت الثقافي في الفلوجة
  • المعرض الدار الدائم في الديوانية
  • المعرض الدار الدائم في ذي قار
 

chart1

الاخبار

 

وزارة الموارد المائية

بمناسبة اختيار بغداد مدينة للإبداع وبرعاية السيد وزير الموارد المائية أقامت دار الشؤون الثقافية العامة معرضاً شاملاً للكتاب في مقر الوزارة للفترة من 8ـ12/ 5/2016 افتتح المعرض المهندس مهدي رشيد مستشار وزير الموارد المائية والناطق الرسمي باسم الوزارة وعدد من الشخصيات الثقافية والإعلامية وعلى هامش المعرض تحدث لنا المهندس مهدي رشيد قائلاً: (يعد هذا المعرض امتداداً نوعياً لبقية المعارض التي أقامتها الدار في عموم المؤسسات الحكومية والمدنية وتعتبر هذه الخطوة رائدة وجميلة من اجل إيصال المطبوع الثقافي إلى شريحة الموظفين حيث تساهم هذه الخطوة بإعادة الحياة إلى المطبوع العراقي وتهشم الحواجز الاجتماعية بين المثقف العراقي والمتلقي إضافة إلى فتح نوافذ جميلة أخرى للأمل من خلال هذا الصرح الثقافي الذي يصل إلى القراء وعشاق الكلمة من دار الشؤون الثقافية العامة التي ظلت دوماً تمثل مشعل الضوء الذي أنار الطريق لأجيال عدة.
من جانبها أبدت مديرة الإعلام في وزارة الموارد المائية الست زينة صاحب: (إعجابها بالمعرض واثنت على نوعية الكتب المشاركة بالمعرض كونها تسهم في رفد الموظفين بالمواضيع والمعلومات المتنوعة وفي مختلف العلوم والفنون وتوفر لهم فرصة مثالية لاقتناء الكتب كون المعرض مقام في الوزارة حيث تبعد عن الموظفين عناء البحث والتجوال.
يذكر إن المعرض شمل تقديم السلاسل الأدبية المختلفة التي تصدرها الدار وعناوين عدة ما بين السرد والشعر والنقد والدراسات والتراث والمجلات منها مجلة الأقلام والمورد وآفاق أدبية والتراث الشعبي وسلسلة الموسوعة الثقافية ليختار الموظف ما يناسبه من تلك العناوين.

الثقافة التركمانية 1الثقافة التركمانية 2الثقافة التركمانية 3الثقافة التركمانية 4

للثقافة ألوانها وللإبداع أشكاله المختلفة التي لا تقف عند حدود، ولا تختص بصنف دون غيره، فمزج الألوان واختلاطها يّولد الجمال، ويضعنا إمام حقيقة واحدة هي إن الثقافة متجددة ومتفاعلة ما دامت تعكس واقع الحياة من هذا المنطلق احتفت دار الشؤون الثقافية العامة وضمن فعاليات اختيار بغداد مدينة الإبداع بصدور العدد الأول من مجلة الثقافة التركمانية بعد غياب سنوات طويلة لتعود لأحضان الثقافة العراقية ولتضيء الدرب إمام أقلام طالما حلمت بعودة الحياة لهذا المنجز الثقافي.
ـ عودة الثقافة التركمانية إلى الواجهة الثقافية الرسمية

اِقرأ المزيد: دار الشؤون الثقافية العامة تقيم حفل توقيع العدد الأول من مجلة الثقافة التركمانية

الروائي والقاص الناقد ناطق خلوصي

كرم الأستاذ حميد فرج حمادي مدير عام دار الشؤون الثقافية العامة الروائي والقاص والناقد والمترجم ناطق خلوصي تثميناً لجهوده ومثابرته في رفد الثقافة العراقية بإبداعاته في مجال الرواية والقصة والنقد والترجمة والتراث الشعبي جرى التكريم على هامش الاحتفالية التي أقامتها رابطة دراسات الثقافة الشعبية احتفاء بمجلة التراث الشعبي في المركز الثقافي البغدادي.
من جانبه شكر الأستاذ ناطق خلوصي مدير عام دار الشؤون الثقافية على مبادرته الكريمة هذه متمنياً له الموفقية والنجاح وللزملاء العاملين في الدار دوام التألق خدمة للثقافة الوطنية العراقية.

التراث الشعبي

أحتفت رابطة دراسات الثقافة الشعبية في الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق وبالتعاون مع دار الشؤون الثقافية العامة بمجلة التراث الشعبي لدورها الفاعل والمؤثر في الذاكرة الشعبية العراقية كونها المجلة الرائدة في أحياء التراث العراقي بشتى صنوفه وآدابه.
يقام الاحتفاء على قاعة العلامة (علي الوردي) يوم الجمعة 15/4/2016 في المقر العام للاتحاد.

الجامعة العراقية 1الجامعة العراقية 2الجامعة العراقية 3الجامعة العراقية 4

برعاية الأستاذ الدكتور علي صالح حسين رئيس الجامعة العراقية وبحضور الأستاذ الدكتور حسين داخل البهادلي عميد كلية الآداب وأ. م. د. محمد هليل الكعبي / عميد كلية الهندسة، أقامت دار الشؤون الثقافية العامة معرضاً للكتاب الشامل في مركز البحوث والدراسات الإسلامية / قاعة المركز الاقرائي في مقر الجامعة ويستمر من 5 / 4 ـ لغاية 14 / 4 / 2016.
وتضمن المعرض تقديم (400) عنوان من إصدارات الدار وسلاسلها المختلفة ومجلاتها الثقافية.
كما وشاركت دور نشر عربية في المعرض متمثلة بدار المناهج للطباعة والنشر والتوزيع التي قدمت عناوين متنوعة في الدراسات الدينية والإسلامية والتاريخية والثقافية.

افتتحت دار الشؤون الثقافية العامة معرضاً للكتاب في دائرة السينما والمسرح ضم (250) عنوان من إصدارات الدار.
تنوعت الكتب بحسب السلاسل المتنوعة التي تصدرها الدار بين النقد والدراسات والمسرح والشعر والسرد وصولاً إلى الرواية والقصة وعلم وآثر وترجمان، لنقف عند مجلات الدار الرصينة (الأقلام، المورد، الثقافة الأجنبية، التراث الشعبي، آفاق أدبية وسلسلة الثقافية التي تنوعت مواضيعها الثقافية والأجنبية على مدى تاريخ إصدارتها.
وأبدى جمهور الحاضرين إعجابهم بالإصدارات المعروضة كونها تمثل خطوة فاعلة للتعاون بين دوائر ومؤسسات الوزارة.

مهرجان الشعر الثاني

من عذوبة الكلام نختار الأحلى ومن أجمل الألحان نختار الارقى ومن همس الكلمات نختار الأقوى ليكون تأثيرها أبقى، بهذه العبارات نبدأ يوما متميزا من أيام بغداد الحالمة، بغداد الرشيد بغداد الشعر بغداد الالق.
فبرعاية السيد طاهر ناصر الحمود وكيل وزارة الثقافة والسياحة والآثار وبحضور الأستاذ حميد فرج حمادي مدير عام دار الشؤون الثقافية العامة أقامت الدار المهرجان الشعري الثاني احتفاءً باليوم العربي للشعر واختيار بغداد مدينة الإبداع.
ـ الشعر ديوان العرب
كانت البداية مع السيد طاهر ناصر الحمود / وكيل الوزارة الذي ركز في كلمته على دور الشعر وإثره في المشهد الثقافي، فالشعر بمدارسه وأشكاله أسلوب للحياة يختزن التجارب الإنسانية ويصبها في قوالب شعرية فالتحولات الجديدة بمعطياتها لم يقتصر تأثيرها على نمط محدد بل شمل كل أنماط الثقافة والفنون والشعر احد الإشكال الفنية التي استوعبت التغيير وكذا الحال بالنسبة للفلسفة وغيرها من الفنون فالشعر لا يكون شعرا إلا إذا لامس هموم مجتمعه وما يعانيه العراق اليوم من ألم ومعاناة يصور تحديا حقيقيا لوجوده، والشعر هو الديوان الذي استوعب كل التجارب ليبقى على مر العصور ديوان للعرب يصور حياتهم ويترجمها ويصنع منها إبداعا وفنا يرتقي بالمجتمع.
ـ الشعر تاج الأدب وديوانه
ثم ألقى الأستاذ حميد فرج حمادي مدير عام دار الشؤون الثقافية العامة كلمة رحب فيها بالسيد الوكيل والسادة الشعراء والحضور، فاليوم وإذ تحتفل دار الشؤون الثقافية العامة بالشعر والشعراء لأنه تاج الأدب وديوانه وهو ارقى النشاط العقلي في بلوغ الجمال والدقة والشعر رافد مهم من روافد الثقافة وهو ممارسة لصنع الكلمات التي تنطق بالمشاعر الإنسانية الصادقة لإثارة الأحاسيس لدى سامعه أو قارئه وبذلك فالشعراء يريدون من المتلقي إن يكون شريكاً إنسانيا واعياً يشاركهم القراءة لقصائدهم، لكن هذه القراءة لا تكون إلا أمام الشعر الحقيقي الذي يتميز بالصناعة اللغوية والتعبير الإنساني الصادق، والموهبة هي أساس الشعر ولا تتأتى إلا لأصحاب الذوق الرفيع فالشعر مرآة الحياة التي تعكس صور الجمال والعذاب والحب.
ـ دار الشؤون الثقافية العامة... نافذة مفتوحة على الحياة
وألقى الدكتور رياض موسى سكران الأكاديمي والناقد المعروف كلمة المهرجان التي أشاد فيها بدور دار الشؤون الثقافية العامة التي احتضنت عائلة الشعر العراقي متمثلة بنخبة من المع شعراء العراق، لقد رسمت هذه الدار صورة ناصعة للمشهد الراهن للثقافة العراقية واليوم تؤشر نجاحاً باهراً يضاف لمجمل الإنجازات والمشاريع التي تبنتها الدار، من هنا صار كل مثقف عراقي يجد لنفسه في هذه الدار فضاءاً واسعاً لبوح ألذات ونافذة مفتوحة على الحياة، وانماط إعادة إنتاجها شعراً وقصةً ومسرحية ورواية وها هو الشاعر العراقي يقف اليوم على منصة الشعر التي هيئتها له داره في يوم يحتفي فيه العالم بالشعر وبالحياة ليعلن عبر هذه المنصة انتصاره لإرادة الحياة العراقية الحرة الأصيلة.
وألقى الدكتور رياض موسى سكران قصيدة بالمناسبة وكان مطلعها:
بلا ونقولُ للتاريخ..... كيف حسابهُ يحسب
وكيف صروفه تتلى... وكيف حروفه تكتب
وإنا أهل صفحتنا....... نخطُ بها كما نرغب
فهذا الحرف لا يبقى... وهذا الحرف لا يشطب
وان قيامة النار......... في تاريخنا تنشب
نريق لها دم الدنيا...... ونذهبُ أيما مذهب
واستمرت مسيرة الاحتفاء لهذا اليوم عبر القصائد التي ألقاها عدد من الشعراء المحتفين والتي تغنت بالعراق وبالحب والجمال والمرآة ومن الشعراء المشاركين في هذا المهرجان حمد محمود الدوخي، ونجاح العرسان، والشاعرة سلامة الصالحي وليلى الخفاجي وغرام الربيعي ونذير المظفر ومهدي القريشي وآخرون.
فالشعر أنشودة الأمل وتاريخ الأمم يبقى على مر العصور شاهداً يروي للعيان ووثيقة تدون للأجيال الإنجازات التي ظلت خالدة كخلود الإنسان في هذه الدنيا.

222333

على ضفاف دجلة الخير والى جوار نصب شهرزاد وشهريار على حدائق أبي نؤاس شاركت دار الشؤون الثقافية العامة بمعرضاً للكتاب في الفعالية التي أقامتها صحيفة (طريق الشعب) في مهرجاتها الرابع حيث ساهم في المهرجان (23) صحيفة ومجلة فضلاً عن مشاركة ضمن دور النشر وعدد من المنظمات المجتمع المدني كما أسهمت مجموعة من شركات وزارة الصناعة والمعادن في عرض منتجاتها الى جانب مشاركة دوائر من وزارة الثقافة كان معرض دار الشؤون الثقافية العامة مميزاً وحافلاً بالاصدارات الحديثة للدار وبمختلف العناوين المهمة الى جانب المجلات التي تصدرها الدار مثل الثقافة الاجنبية وآفاق أدبية والتراث الشعبي والمورد والاقلام والموسوعة الثقافية وجميع أصدارات الدار والقنوات الفضائية.
وتوافد الكثير من المواطنين على المعرض أضافة الى شخصيات صحفية وثقافية مرموقة منهم الاستاذ (حميد مجيد موسى- سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي والاستاذ مفيد الجزائري – رئيس تحرير صحيفة طريق الشعب والاستاذ عبد المنعم الاعسم- رئيس تحرير صحيفة الصباح والدكتور هاشم حسن- عميد كلية الاعلام والدكتور كاظم المقدادي أكاديمي واعلامي.
حيث تجولوافي أروقة المعرض وأبدوا أعجابهم الشديد بعناوين الكتب المعروضة التي عطرت أجواء المهرجان.
الجدير بالذكر أن هذا المهرجان الذي تقيمه صحيفة (طريق الشعب) سنوياً يرمي الى أن يكون مناسبة ووسيلة لتعزيز الصلة بين الصحف والمجلات ودور النشر وجمهورها وتطوير أواصر التعاون بين وسائل الاعلام خدمة للاعلام العراقي ككل ولحرية الصحافة وحرية التعبير عموماً ولجوهرة الصحفين والمثقفين الواسعة.