البحث في الموقع

مكتبة الفيديو

160.107

معارض الدار الدائمة

  • المعرض الدائم في بابل / كلية الفنون الجميلة في بابل
  • المعرض الدائم في واسط / جامعة واسط
  • المعرض الدائم في كربلاء / البيت الثقافي في كربلاء
  • المعرض الدائم في البصرة / البيت الثقافي في البصرة
  • المعرض الدائم في تكريت / جامعة تكريت
  • المعرض الدائم في الفلوجة / البيت الثقافي في الفلوجة
  • المعرض الدار الدائم في الديوانية
  • المعرض الدار الدائم في ذي قار
 

chart1

الاخبار

 

zz n

(وفد من أتحاد أدباء البصرة وكربلاء وبغداد.. يزور الدكتور الشاعر حسين القاصد ويقدم له باقات ورود والتهاني)
قدم وفد من اتحاد ادباء البصرة وكربلاء وبغداد خلال زيارتهم لدار الشؤون الثقافية العامة باقات ورد وتهاني للدكتور الشاعر حسين القاصد مدير عام دار الشؤون الثقافية العامة/ وزارة الثقافة والسياحة والآثار بمناسبة تسنمه منصبه الجديد مديرا للدار. وقد ضم الوفد كلا من الاستاذ عبد السادة البصري عضو المجلس المركزي للاتحاد العام للأدباء والكتاب المركزي في العراق والدكتور عمار المسعودي عضو المجلس والاستاذ حبيب السامر نائب نائب أتحاد البصرة والدكتور أحمد مهدي الزبيدي/ رئيس تحرير مجلة الأديب العراقي والأديب الدكتور حسين من ادباء البصرة متمنيا له مزيدا من الموفقية والتألق والابداع لخدمة المثقفين والمبدعين والنهوض بالواقع الثقافي والابداعي.


تم الاتفاق على تحويل المجلات (نصف السنوية) إلى مجلات فصلية .. كي تصدر أربع مرات في السنة بدلا من مرتين وهذا الأمر تم حسمه في ما يخص مجلتي المورد المحكمة والثقافة الأجنبية ..
تمت مفاتحة وزارة الثقافة والسياحة والآثار لدعمنا في إعادة مجلتي الأقلام وآفاق أدبية لكي تتحول من نصف سنوية إلى شهرية .. علما ان إمكانية دار الشؤون الثقافية المالية محدودة جدا لأنها تعمل بالتمويل الذاتي ، ومبدئيا بإمكاننا إصدار المجلتين ( الأقلام وآفاق أدبية) بشكل فصلي لكن هذا يعزز الجمود الثقافي والأديب لا ينتظر كل هذا الوقت .. لذلك ننتظر دعم الوزارة وهي وعدتنا بذلك .. كما ننتظر دعم اتحاد الأدباء وجميع الأدباء والمثقفين بالوقوف معنا لكي ننجح في الإصدار الشهري ونعيد هيبة المجلات الثقافية العراقية التي كان يترقبها العرب وصار يتفقدها حتى المواطن العراقي ... لا نجاح إلا بمؤازرتكم أيها الأحبة .. ولست إلا موظفكم في هذا المكان .. ننتظر نتاجاتكم الإبداعية على ايميل الدار .. ولكم كل مايليق بكم من سمو وألق .
محبة أخيكم الدكتور حسين القاصد
المدير العام لدار الشؤون الثقافية العامة

11 n12 n

باقة ورد وتهاني للشاعر الدكتور حسين القاصد.. مدير عام دار الشؤون الثقافية العامة
بمناسبة تسنمه مدير عام دار الشؤون الثقافية العامة/ وزارة الثقافة والسياحة والآثار قدم وفد من الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق برئاسة الأستاذ الباحث ناجح المعموري/ رئيس الأتحاد والشاعر عمر السراي/ عضو المكتب التنفيذي والناطق الإعلامي للأتحاد والشاعر مروان عادل حمزه/ أمين الشؤون الأدارية والمالية في الأتحاد وتباحث الوفد مع السيد المدير العام أهمية النهوض بواقع الثقافة العراقية الذي يضطلع به دار الشؤون الثقافية لخدمة الإبداع والمبدعين وتقديم كل ماهو جديد بنشر المنجز الأبداعي العراقي ولجميع صنوف المعرفة والإبداع لكل مبدعي العراق بكل أطيافة كما تم الاتفاق على طباعة منشورات الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق لجميع أعضائه وبكل منجزاتهم وعلى نفقة الاتحاد ويذكر ان الدكتور الشاعر تم اختياره لمنصب مدير عام الشؤون الثقافية من قبل الاتحاد وبمباركة جميع أعضاء الاتحاد والكوادر المثقفة ليكون الحضور الثقافي لدار الشؤون الثقافية العامة حاضرا في جميع المحافل الفكرية والثقافية. وبدوره شكر المدير العام زيارة الوفد والتعاون المشترك بين الأتحاد والدار.

2 copy

(وفد من أتحاد أدباء البصرة وكربلاء وبغداد.. يزور الدكتور الشاعر حسين القاصد ويقدم له باقات ورود والتهاني)
قدمت وفد من اتحاد ادباء البصره وكربلاء وبغداد خلال زيارتهم لدار الشؤون الثقافية العامة باقات ورد وتهاني للدكتور الشاعر حسين القاصد مدير عام دار الشؤون الثقافية العامة/ وزارة الثقافة والسياحة والآثار بمناسبة تسنمه منصبه الجديد مديرا للدار. وقد ضم الوفد كلا من الاستاذ عبد الساده البصري عضو المجلس المركزي للاتحاد العام للأدباء والكتاب المركزي في العراق والدكتور عمار المسعودي عضو المجلس المركزي والاستاذ حبيب السامر نائب نائب أتحاد البصره والأديب الدكتور حسين من ادباء البصره متمنيا له مزيدا من الموفقية والتألق والابداع لخدمة المثقفين والمبدعين والنهوض بالواقع الثقافي والابداعي.

12

( إعلام الحشد الشعبي برئاسة السيد الشيخ سليم الكناني/ مدير العلاقات والإعلام بالحشد. ووفد من العلاقات والإعلام باقة ورد مع التهاني والتبريكات للدكتور حسين القاصد مدير عام دار الشؤون الثقافية العامة/ وزارة الثقافة والسياحة والآثار. بمناسبة تسنمه منصب المدير العام للدار ناقلين له تحيات الأخوه والمقاتلين من منتسبي الحشد الشعبي متمنين له الموفقية والنجاح بمهامه الجديدة. وكما عهدوه مبدعا وطنيا للعراق وللحشد الشعبي وللعمل الثقافي والإبداعي.

1 11 21 31 41 51 61 71 81 91 101 101 121 13

تحت شعار
(ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعاً)
دار الشؤون الثقافية العامة تنظم حملة تبرع بالدم لجرحى التظاهرات السلمية
محمد رسن :
أقامت دارالشؤون الثقافية العامة وبالتعاون مع دائرة صحة بغداد /الرصافة/مركز التبرع بالدم في مدينة الصدر حملة للتبرع بالدم وذلك يوم 9/12/2019 على قاعة مصطفى جمال الدين في مقر الدار حيث بالكلمة والدم والصورة تمازجت دماء منتسبي الدار مع أخوتهم من القوات الأمنية والمتظاهرين إيماناً من الدار لإشاعة أجواء التراحم والتكاتف بين أبناء هذا الشعب وبث رسائل تدل على وقوفنا مع كل أطيافه وتوجهاته كجدار منيع بوجه كل الفتن والمؤامرات التي تريد ان تبث الفرقة وتشق الصفوف وما هذه الحملة إلا دليل كبير على وقوفنا مع مطالب المتظاهرين السلمييين وتأكيداً على أن صوت العراق يبقى هو العالي وإرادتهم هي الأمضى .

B

mark 2

mark 1mark 3

اسراء يونس

تحت شعار (أزمة سفير العقل العراقي ـ الكتاب) نظم المجمع العلمي العراقي ضمن موسمه الثقافي وبالتعاون مع دار الشؤون الثقافية العامة واتحاد الناشرين العراقيين جلسة ثقافية بحضور الدكتورة رهبة اسودي حسين/ مديرعام  دار الشؤون الثقافية العامة وكالة والأستاذ عبدالوهاب مزهر الراضي/ رئيس اتحاد الناشرين العراقيين ونخبة من الأساتذة الاكاديميين والمختصين في صناعة الكتاب.

استهلت الندوة بكلمة الأستاذ الدكتور جواد مطر الموسوي/ رئيس الجلسة ليقرأ فيها عن أسباب النجاح الذي  يكمن في المشاركة الجادة للمجمع العلمي مع وزارة الثقافة المتمثلة بدار الشؤون الثقافية العامة والمؤسسات العلمية إضافة الى اللجان العلمية والأكاديمية التي تدعم النجاح الفعلي في عملية صناعة وتطوير الكتاب العراقي.

تضمنت الجلسة عدة محاور نوقش فيها عملية صناعة الكتاب الورقي وعلاقته بالتطور الالكتروني والتي انعكست سلبا على عملية القراءة وكانت من احد أسباب العزوف عن القراءة. إلا انه لايزال الكتاب الورقي يحتفظ بمكانته من حيث توفره وقدرته في تنمية العقل البشري للقاريء،  والخروج بتوصيات ونتائج مهمة في عمل وصناعة وتطوير الكتاب سواء في وزارة الثقافة او المجمع العلمي العراقي، وتقديم إشارات متنوعة  من قبل الدكتورة نبيلة عبد المنعم داود، وأحاديث وآيات قرآنية استشهدت بها لتقدم عرضا موجزا عن طرق وأساليب طبع الكتاب وتسويقه وتوزيعه واهميتها في نجاح انتشار الكتاب العراقي .

و تحدثت الدكتورة رهبة اسودي بنبذة مختصرة عن صناعة الكتاب والمراحل والسياقات والمعوقات التي واجهت دار الشؤون الثقافية باعتبارها المؤسسة الثقافية الحكومية الوحيدة في العراق المعنية بعميلة نشر وطبع وتسويق الكتاب العراقي، إلا ان هذه المؤسسة تعاني من سيادة نظام التمويل الذاتي مما أدى الى تقليص نفقات النشر الى اقل حد ممكن، ودعت الى النهوض بالكتاب من خلال تظافر جهود المؤسسات الأخرى المتمثلة بالجامعات والكليات ورفد الدار بالاطاريح والبحوث العلمية للمساهمة في طبعها وتحويل نظام التمويل الذاتي الى نظام تمويل مركزي.    

لاسيما وان صناعة الكتاب تحتاج الى من يرعاها ويقدم لها الدعم المادي لخلق بيئات تمكن من دعم الفعاليات الثقافية المتمثلة بمعارض للكتاب، ومناشدة اللجان الثقافية في البرلمان العراقي الى دعم هذه الدار وشمولها في حزمة الإصلاحات التي تعود بالخير في النهاية على البلد.

وفي الختام .. هل شيع الكتاب الى مثواه الأخير؟ لتخرج الإجابة بجملة توصيات منها: اذا استطاع الباحث العراقي ان يقدم مضمون متميز واستطاع الناشر العراقي ان يقدم شكلا جميلا فسيخرج الكتاب من أزمته، ومن جملة التوصيات، دعم الباحثين والناشرين وخضوع الكتاب الى لجان تحكيم قبل المباشرة بنشره وطبعه، وتبني دار الشؤون الثقافية طبع الرسائل والاطاريح في الجامعات العراقية وخضوعها لنفس ضوابط النشر.

وتوجت الجلسة بتكريم شهادة تقديرية من قبل رئيس المجمع العلمي للدكتورة رهبة اسودي تقديرا وتثمينا لدور الدار العريقة في عملية طبع وتميز الكتاب العراقي، لتقدم بدورها مجموعة من كتب الشكر الى الأساتذة الأعضاء المشاركين في الندوة.

 

IMG 20191119 WA0000IMG 20191119 WA0001IMG 20191119 WA0002IMG 20191119 WA0003IMG 20191119 WA0004

محمد رسن

بتوجيه من معالي وزير الثقافة والسياحة والأثار الدكتور (عبد الأمير الحمداني) تواصل دار الشؤون الثقافية العامة  فعالياتها في ساحة التحرير بتوزيع الكتب مجاناً تأكيداً منها للوقوف مع المتظاهرين السلمين. وتؤكد الدار من خلال هذه الفعالية سعيها المتواصل والدائم من أجل نشر الوعي والتشجيع على القراءة والعمل المتواصل على ترسيخ القيم التي من شأنها الارتقاء بالمستوى ( الثقافي _المعرفي) .